المتابعون

الأحد، 24 فبراير، 2013

إعلان أسماء الفائزين بجائزة الطيب صالح 2013

   في أمسية مشهودة أعلن في العاصمة السودانية الخرطوم يوم الخميس 22 فبراير 2013 م أسماء الفائزين بجائزة الطيب صالح للإبداع الكتابي في دورتها الثالثة ، واجتمع أطياف الشأن الثقافي في أمسية عطرتها ذكرى الأديب الراحل ، بحضور رسمي وشعبي ودبلوماسي كبير تقدمه الأستاذ علي عثمان محمد طه النائب الاول للرئيس ووزير الثقافة الدكتور أحمد بلال ،والمشير عبد الرحمن سوار الدهب الرئيس السوداني الأسبق . الجائزة التي أحدثت حراكا ثقافيا بين المثقفين ومحبي الراحل الكبير الطيب صالح وتمثل ذلك في الجلسات النقدية التي حوت أوراقا علمية متنوعة في الرواية والقصص والنقد الأدبي شارك فيها مجموعة من كبار المثقفين العرب ، ونوقشت فيها الموضوعات الثقافية ذات الصلة بما يستوحي من فكر الطيب صالح و شهد الحفل تغطي اعلامية كبيرة كإحدى أكبر تظاهرة ثقافية بالمنطقة .

افتتح الحفل بالقران الكريم بصوت القارئ الشيخ الزين محمد أحمد  ، تلى ذلك كلمة الشركة السودانية للهاتف السيار زين وقدمها الفريق طيار الفاتح عروة والذي حيا الحضور ورحب بهم ونوه بدور زين الثقافي الكبير، وهنأ الفائزين بالجائز وجدد التزام زين برعاية هذا الحدث المميز .

التقرير العام للجائزة قدمه الأستاذ مجذوب عيدروس أشار إلى أن الأعمال المقدمة قد إزدادت هذا العام بنسبة 150% مما يثبت ان الجائزة قد تجاوزت الحجب بمشاركة المثقفين من أنحاء العالم واشاد بالأسير حمودة الذي شارك من داخل السجون الإسرائيلية والذي أبعد مؤخرا إلى قطاع غزة ، من مدينته نابلس بعد صفقة وفاء الأحرار. واشار إلى ان مجلس الأمناء قرر تقديم جائزة خاصة له تقديرا لمواصلة النضال رغم وجوده في السجن وحيا مجلس الامناء ولجنة التحكيم المستقلة وما بذل من مجهود مقدر بدأ منذ الدورة السابقة واختير محور الدورة الرواية والتراث .
كلمة ممثل التحكيم قدمها الدكتور عبد الله ابراهيم
   
 وجرى تكريم شخصية العام والتي أختير لها الأستاذ محجوب محمد صالح الذي يوصفُ بأنه أب الصحافة المُعاصر، إذ أنه يعمل بالصحافة، ولم يزل، منذ 64 عاماً ويتولّى اليوم رئيس مجلس إدارة وتحرير صحيفة الأيام السودانية العريقة .

 وقد فاز بجائزة الرواية كل من اسماعيل بيريز بن علي من الجزائر، ومحمد عز الدين التازي من المغرب، وعبدالكريم اسحق جلاب من السودان. فيما فاز بجائزة القصة القصيرة كل من محمد جاسم كاظم من العراق، محمد سليمان الفكي الشاذلي من السودان، وهاني حجاج من مصر. وذهبت جائزة النقد الأدبي لمحمد عبدالباسط عيد أبو السعود من مصر وابراهيم الحجري وسعيدة محمد ميمون تاقي من المغرب.
 

والجدير بالذكر ان جائزة الطيب صالح العالمية للإبداع الكتابي قد أطلقتها الشركة السودانية للهاتف السيار (زين) عام 2010 في الذكرى السنوية الأولى للأديب العالمي الطيب صالح. ولقيت الجائزة خلال الأعوام الثلاث الماضية اهتمام الكتاب والأدباء العرب.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق