المتابعون

السبت، 20 نوفمبر، 2010

ضد قرار اغلاق BBC و مونتي كارلو


بعد فترة وجيزة من إيقاف بث إذاعة البي بي سي بالسودان(fm91)، قررت الحكومة  إيقاف بث إذاعة مونت كارلو الدولية، وعدم التجديد لترخيصها القاضي بالبث الإذاعي باللغة العربية للسودان من باريس دون إبداء أسباب واضحة لتبرير قرار الحكومة لاتخاذ مثل هذا القرار. وكانت الإدارة العامة لإذاعة مونت كارلو قد تقدمت بطلب لوزارة الإعلام السودانية لتجديد رخصة بثها عبر موجة(fm 93) إلا أن الحكومة السودانية رفضت منحها الترخيص السنوي علي البث دون إبداء أية أسباب واضحة لذلك.

رابطة مدونون سودانيون بلا حدود تشجب و تدين هذا القرار المعني بالتحجير و التضييق علي وسائل الاعلام المختلفة و نحن اذ نرفض ذلك اعتماداٌ علي ما اقرته قوانين النشر و التعبير في القانون السوداني و في الاتفاقيات العالمية التي كفلتها دواعي حقوق الاولية و البسيطة للانسان.

و نحن في عصر التكنولوجيا اصبحت المعلومات تصل في جزء من الثانية لكل من يريد عبر الانترنت و الفضائيات و غيرها لذا فأن قرار منع وصول بث اذاعة بي بي سي و مونتي كارلو الي السودان لن يوقف الصوت من الوصول فيمكن عبر  شبكة الانترنت الاستماع لهم بوضوح.

مهما كانت دواعي الاغلاق و مصادر حق الرأي و التعبير لأي وسيلة مسموعة كانت او مقروءة او مرئية لن يأتي بفائدة ابدأ فأن الكبت لا يولد الا الانفجار و الحدث سيزيد اثارة متابعة تلك الوسائل ليعرف الجمهور يانري ماذا يذاع في تلك الوسائل لكي تمنع ..

هذا و قد أدانت الشبكة العربية لمعلومات حقوق الإنسان و مركز صحفيون متحدون  إستمرار تصاعد وتيرة التضييق علي وسائل الإعلام في السودان.

هناك 3 تعليقات: